Saturday, June 3, 2017 التواصل مع الطبيعة يجعلنا بمثابة الأوصياء على كوكبنا

يرى السيد إريك سولهايم، رئيس الأمم المتحدة للبيئة، أن التقارب مع الطبيعة يساعدنا في رؤية الحاجة إلى حمايتها

Connect with nature

يعد الريف النرويجي بمثابة ملعب رائع يلهو فيه للأطفال. فمجموعات الأرجوحات والمزلجات هي في حد ذاتها متعة. ولكن بالنسبة للطفل، لا شيء يكون أفضل من التدحرج على تلال منحدرة أو مشاهدة غابة شاهقة غامضة. فهناك مغامرة في كل مكان. لقد عشت دائما في مدينة، وكنت محظوظا حيث أتيحت لي فرصة كبيرة لاستكشاف كنوز النرويج الطبيعية.

وبعض من ذكرياتي المفضلة هي من تلك المغامرات التي قمت بها في طفولتي. أتذكر الإثارة التي كنت أشعر بها عند سماع خرير المياه الواضح القادم من المجرى المائي. أتذكر رائحة الصنوبر الرطب بعد هطول الأمطار. أتذكر تقطيع الأعشاب الطويلة، وتمايلها مع هبوب الريح. لقد كان الشتاء باردا، ولكنه كان ممتعا تماما. كما يغط الثلج والجليد الغابات والجبال في الشتاء. وفي الأيام المشمسة، كان الضوء المتألق من خلال الجليد على الأشجار بمثابة مشهد سحري. لقد نمى في داخلي حبا عميقا للطبيعة في ذلك الوقت، وهو الحب الذي حملته معي طوال حياتي.

أما بالنسبة للعديد من الذين يعيشون في المدن، فإنهم يشعرون في كثير من الأحيان بأن الطبيعة كأنها شيء يستخدم للزينة. فهناك، يتم قص العشب وتقصيره، ويتم وضع أقفاص حول الأشجار على الأرصفة في كثير من الأحيان. وتعد حدائق المدينة بمثابة ملجأ، ولكن مع سير العمل اليومي لكل منا، يبدو أن هناك فرص أقل وأقل للتمتع بالعالم الطبيعي. وهي بذلك مشكلة تواجه الجميع ممن يعيشون في المدينة. ويعيش أكثر من نصف سكان الكوكب في المناطق الحضرية، ويتزايد التحضر بصورة سريعة. وأعتقد أن معظمنا – سكان المدينة- سوف يشعر أحيانا بأننا نفقد التواصل مع البيئة. ولأننا أصبحنا نبتعد عن التواصل مع الطبيعة، فإن حمايتها أصبحت أكثر أهمية.

يتم بناء زخارف الحياة العصرية مثل-  ناطحات السحاب والهواتف الذكية والوجبات السريعة - على أساس من النظم الطبيعية المعقدة. إن الأنهار والغابات والصحاري والمراعي والمحيطات وجميع النظم الإيكولوجية التي تشكل عالمنا الجميل تزودنا بما نحتاج إليه للبقاء على قيد الحياة. وبدون نظم طبيعية صحية، تبدأ حياتنا الحديثة بالانهيار. ولكن غالبا ما تكون هذه النظم معقدة جدا بحيث يصعب فهم مدى أهميتها. ومن الممكن أن يتسبب تغير غير واضح، مثل التلوث، وإزالة الأحراج، وإعادة توجيه مجرى النهر، في آثار كارثية ونحن نرى ذلك في ظاهرة تغير المناخ.  وتؤدي الزيادة العالمية الصغيرة في درجات الحرارة إلى ارتفاع منسوب مياه البحر، وزيادة الفيضانات والجفاف، وتدمير الأنواع. إن أساسنا الطبيعي - الأمطار السنوية أو الملقحات التي تساعد على نمو غذائنا- تشعر فجأة بأنها هشة.

ويتضح أنه من المهم أن نحمي هذا الأساس لبقاء الإنسان على قيد الحياة. ولكن كيف نحمي كل هذا إذا كنا ندرك بالكاد معنى التواصل مع الطبيعة؟ إن تعلم الدروس الخاصة بالطبيعة تساعدنا على فهمها، ولكن لفهم معنى التواصل مع الطبيعة بصورة حقيقية فإننا بحاجة إلى الشعور بحب الطبيعة أولا. إن الشعور الذي ينتابنا عند التنزه في الخارج ، في البرية، هو الشعور بأننا جزء من شيء أكبر بكثير منا. وقد شعر الجميع تقريبا ممن قضوا أوقاتا في الهواء الطلق في مغامرة بأن هذا الشئ يعد غريزيا.

ولهذا نطلب إلى الناس في يوم البيئة العالمي لهذا العام أن يتواصلوا مع الطبيعة مرة أخرى، والخروج للتنزه في الهواء الطلق، من أجل التواصل مع الطبيعة. وفي يوم 5 حزيران/ يونيو، يمكنك المشي فوق التلال أو ركوب دراجة عبر الغابة أو السباحة في بحيرة. فانتهز الفرصة التي تتاح لك للتواصل مع الطبيعة، عليك القيام بذلك! ولا تتوقف عن التواصل مع الطبيعة في يوم 5 يونيو أيضا.

 تصبح الحياة أفضل عندما نتواصل مع كوكبنا وعندما نتواصل مع الطبيعة، فتتيح لنا فرصة لفهم طبيعتنا، وبالتالي نساعد على حفظها وحمايتها. وبالنسبة لي فإنني كنت محظوظا للعثور على عالم ملئ بعجائب الطبيعة بالقرب من مسكني عندما كنت صغيرا. وفي حين أتقدم في السن فقد اكتشفت عجائب كثيرة من عالمنا. وهناك يوجد الكثير للاستكشاف، والكثير الذي يمكن أن يلهمك، والكثير الذي يستحق الحماية خارج مدينتنا. دعونا نخرج للتنزه في الخارج والاستمتاع بالطبيعة!

 

المنشورات الحديثة
Press Releases عمليات تنظيف ضخمة وإنشاء متنزهات وطنية جديدة في سعي البشرية لحماية الطبيعة في يوم البيئة العالمي

من البوسنة إلى شيلي، ومن الأردن إلى فنلندا، البلدان تعلن عن مناطق محمية جديدة يبلغ مجموع مساحتها أكثر من 1600 كيلومتر مربع - للمرة الأولى على الإطلاق، مساحة المناطق المحمية البحرية أكبر من المناطق المحمية البرية.- سيتم إضاءة بعض المعالم الأكثر شهرة في العالم، بما في ذلك مبنى إمباير ستيت وشلالات نياجرا باللون الأخضر في يوم البيئة العالمي

News كيف "ستتواصل مع الطبيعة" في يوم 5 يونيو؟

يشكل يوم البيئة العالمي لهذا العام أكبر احتفال على الإطلاق بتواصلنا مع عجائب الطبيعة، وهناك العديد من الفرص الكبيرة المتاحة للجميع، في كل مكان للحصول على الهواء الطلق والمشاركة في احتفالا